عباداتمنوعات عامة

اذكر اسماء السور التي تبدا ب الم

بسم الله الرحمن الرحيم والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته وأهلا وسهلا بكم جميعا في موسوعة سبايسي الذي يجيبكم عن سؤالكم وهو اذكر اسماء السور التي تبدأ ب الم وهو الاستفتاح بأحرف التهجي، ويجب علينا معرفة السور التي تبدأ بالم وكذلك السور التي تبدأ بأحرف متقطعة أخرى وذلك لتيسير الحفظ القرآني وتمكين الاستذكار عند الحاجة لاستذكار الآيات والابتداء بالحروف المتقطعة بحثها العلماء من وجوه مختلفة ومعاني متعددة ففي القرآن صيغ مختلفة.

من هذه الفواتح منها

  • البسيط المؤلف من حرف واحد وذلك فى ثلاث سور هى (ص، ق، ن)
  • ومنها فواتح تسع مؤلفة من حرفين هي (طه، يس، النمل، وحم فى ست سور هى غافر، فصلت، الزخرف، الدخان، الجاثية، الأحقاف)
  • منها فواتح مؤلفة من ثلاث أحرف وهى في ثلاثة عشر سورة ست منها على التركيب (الم) فى سورة (البقرة، ال عمران، العنكبوت، الروم، لقمان، السجدة) .
  1. وخمس منها بلفظ( الر) في سورة (يونس، هود، يوسف، إبراهيم، الحجر)
  2. واثنتان بدئتا ب(طسم) فى سورة (الشعراء، القصص)
  • ومنها سورتان بدئتا بأربعة أحرف هى (الأعراف،الرعد).
  • ومنها سورتان بدئتا بخمسة أحرف هما (مريم، الشورى)

فواتح سور القرءان

حرف “ق” القاف لم يرد حرف  إلا في موضعين: سورة “ق”، والشورى، وهو عند القائلين بالإعجاز العددي رمز القرآن الكريم، وهو كذلك من أمعن، وبيان ذلك أن حرف القاف ذُكِرَ 57 مرة في كلا السورتين، فالمجموع (114)، وهو عدد سور القرآن، ومعنى السورتين وموضوعهما هو القرآن؛ فمطلع سورة(ق) القَسَم بالقرآن: ﴿ق وَالْقُرْآنِ الْمَجِيدِ﴾(ق:1)، وختامها: ﴿ فَذَكِّرْ بِالْقُرْآنِ مَنْ يَخَافُ وَعِيدِ﴾(ق:45).

وأما سورة الشورى فمطلعها: ﴿حم* عسق* كَذَلِكَ يُوحِي إِلَيْكَ وَإِلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِكَ اللهُ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ﴾(الشورى1/2/3)، وختامها عن خصائص القرآن: ﴿وَكَذَلِكَ أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ رُوحًا مِنْ أَمْرِنَا مَا كُنْتَ تَدْرِي مَا الْكِتَابُ وَلاَ الإِيمَانُ وَلَكِنْ جَعَلْنَاهُ نُورًا نَهْدِي بِهِ مَنْ نَشَاءُ مِنْ عِبَادِنَا وَإِنَّكَ لَتَهْدِي إِلَى صِرَاطٍ مُسْتَقِيمٍ﴾(الشورى: 52).

جاءت البداية والنهاية في السورتين عن القرآن وحرف ”ق” رمز إلى القرآن، وموضوع السورتين هو القرآن، وأن الحرف “ق” تكرر (114)، وهو عدد سور القرآن. السورتين ليستا من أواخر ما نزل من القرآن، فهذا التحديد لا يكون إلا ممن يعرف عدد السور القرآنية قبل إنزالها، و أن الحكمة تقتضي هذه المعرفة والعلم بأن عدد سور القرآن مائة وأربعة عشر سورة (114) بدليل ( 114) قافًا من سورتي الشورى قبل تمام نزول القرآن الكريم.

المعجزة الربانيّة في فواتح السور

ان فواتح السور في القران الكريم هي مثل: (الم – حم – عسق – كهيعص – ن – ق – طه – المر – وغيرها عدد حروفها ثمانية وسبعون حرفا بدون زيادة او نقصان وهي: [الم. الم . المص. الر . الر . الر. المر . الر. الر. كهيعص. طه. طسم. طس. طسم. الم. الم . الم. الم . يس. ص. حم. حم. حمعسق. حم. حم . حم ق . ن]

تسمى هذه الحروف بالحروف المقطعة لانها تلفظ كل حرف على حدة عند التلاوة؛ وتسمى عند علماء اهل السنة بالحروف النورانية وهي اربعة عشر حرفا مع حذف الحرف المكرر منها وسموها الحروف النورانية الاربعة عشر لانها بعدد المنازل التي يمر بها القمر حتى يصبح كاملا اي بدرا، والحروف هذه بعد حذف المكرر منها هي:

(ا ل م ر ص ط س ك ه ي ع ح ق ن) ومن سر هذه الحروف الخاصة في الامام علي(ع) فقط وليس لاحد غيره في الكون انك لو اردت ان تركب جملة مفيدة وكاملة من هده الحروف الاربعة عشر من دون زيادة حرف او نقصان حرف ولو جمعت الانس والجن والملائكة وجعلت البحار حبرا والاشجار اقلاما لما استطاعوا ان يكونوا الا جملة واحدة لا مثل لها في مملكة الحروف والجملة هي:[صراط علي حق نمسكه] وهذا كله من الإعجاز القرآني سبحانه الذي لا يعجزه شيء.

ما هو رأيك؟
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى