اعراب ليس البحر امواجه عالية

اعراب ليس البحر امواجه عالية

اعراب ليس البحر امواجه عالية
اعراب ليس البحر امواجه عالية

اعراب ليس البحر امواجه عالية

مفهوم الإعراب يمكن تعريف الإعراب على أنه نظام من أنظمة اللغة العربيّة التي يتمّ بها وصف الكلمة ونهايتها وموقعها والدور الذي تؤدّيه لتخدم معنى الجملة، وهذا النظام خاص بالأفعال المضارعة والأسماء.  ويتمّ كتابة خواتم النصوص باللغة العربية تامة، كما وتلفظ هذه الخواتم عندما تتمّ تلاوة النص على مسامع العامة وهذا كله في اللغة العربية الفصيحة، أما في اللغة العربية العاميّة أو المحكيّة فليس هناك وجود لخواتم الكلم؛ حيث يتمّ تجاهل لفظها، كما أنّه يتمّ تجاهل لفظ الخاتمة في الكلمة عند الحديث باللغة العربيّة الفصيحة في حالة الوقوف وفقاً لقواعد اللغة العربية الّتي تنظّم هذا الأمر، فمثلاً يسقط لفظ الخاتمة في حالة الاسم المنوّن، وتسقط لفظة التنوين في نهاية الجمل، أو في نهايات الأبيات الشعرية. عموماً، الحركات الإعرابيّة الأساسية الأصليّة هي: الضمّة في حالة الرفع، والكسرة في الجر، والفتحة هي حركة النصب. أمّا الحركات الفرعيّة فهي تختلف باختلاف نوع الكلمة، فمثلاً في جمع المذكر السالم ترفع الكلمة بالواو، وتجرّ وتنصب بالياء، أمّا في الجمع المؤنث السالم فالرّفع بالضم، والجر والنصب بالياء. والأسماء الخمسة ترفع بالواو، وتجرّ بالياء، وتنصب بالألف، في حين يتمّ رفع الأفعال الخمسة بثبوت النون، ويتمّ نصبها وجزمها بحذف النون. والممنوعات من الصرف ترفع بالضم، وتنصب بالفتح، وتجرّ بالفتح أيضاً.

اعراب ليس البحر امواجه عالية
ليس: فعل ماضٍ ناسخ مبني على الفتح 
البحر:اسمها مرفوع بالضمة الظاهرة على اخره
امواجه:مبتدأ مرفوع بالضمة الظاهرة على اخره وهو مضاف الهاء ضمير متصل مبني على الضم في محل جر مضاف اليه 
عالية: خبر مرفوع بالضمة الظاهرة على اخره والجملة الاسمية في محل نصب خبرها
ومثلها إعراب آية (ليسَ البرَ أن تولوا وجوهكم قبل المشرق والمغرب.....)إعراب ليسَ البرَ.
البرَ  خبر مقدم. والمصدر المؤول (أن تولوا)  في محل رفع اسم ليس أما الآية الأخري ليس البرُ  بأن تأتوا البيوت.... (البرُ اسم ليس مرفوع وعلامة رفعه الضمة) ولمُ  جاءت مضمومة لأن الباء (بأن) لا تدخل على الاسم ولكن تدخل على الخبر فقط... أما في الحالة الأخرى( البرَ)فلا توجد باء  فيجوز لها الحالتين الرفع أو النصب