منوعات

التوحيد الذي لايتم ايمان الشخص الا به

التوحيد الذي لايتم ايمان الشخص الا به

التوحيد الذي لايتم ايمان الشخص الا به

التوحيد الذي لايتم ايمان الشخص الا به هو توحيد الألوهية وتوحيد الألوهية  هو أصل الدين، وأساس شرائع الإسلام، وهو أحد الأقسام الثلاثة التي يُقسم إليها التوحيد ” الألوهية ، الربوبية و الأسماء والصفات ” ١-التوحيد في اللغة : مصدر وحد الشيء إذا جعله واحداً.
٢-وفي الشرع : إفراد الله سبحانه بما يختص به من الربوبية والألوهية والأسماء والصفات.
–   أقسامه :
ينقسم التوحيد إلى ثلاثة أقسام:
1- توحيد الربوبية.
2- توحيد الألوهية.
3- توحيد الأسماء والصفات.
وقد اجتمعت في قوله تعالى: 
(( رَّبُّ اْلسَّمَاوَاتِ وَاْلْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا فَاْعْبُدْهُ وَاْصْطَبِرْ لِعِبَادَتِهِ هَلْ تَعْلَمُ لَهُ سَمِيّاً ))مريم 65

 مفهوم توحيد الألوهية :
1- هو إفراد الله بأفعال العباد.
2- هو إفراد الله بالعبادة.
3- هو إفراد الله تعالى بجميع أنواع العبادة؛ الظاهرة، والباطنة، قولاً، وعملاً، ونفي العبادة عن كل من سوى الله تعالى كائناً من كان.
4- أن يعلم العبد ويعترف على وجه العلم، واليقين أن الله هو المألوه وحده المعبود على الحقيقة. 
 الأدلة من القرآن الكريم .
قال تعالى : ( يَا أَيُّهَا النَّاسُ اعْبُدُواْ رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُمْ وَالَّذِينَ مِن قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ * الَّذِي جَعَلَ لَكُمُ الأَرْضَ فِرَاشاً وَالسَّمَاء بِنَاء وَأَنزَلَ مِنَ السَّمَاء مَاء فَأَخْرَجَ بِهِ مِنَ الثَّمَرَاتِ رِزْقاً لَّكُمْ فَلاَ تَجْعَلُواْ لِلّهِ أَندَاداً وَأَنتُمْ تَعْلَمُونَ ) 
( إِنَّنِي أَنَا اللَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا أَنَا فَاعْبُدْنِي وَأَقِمِ الصَّلَاةَ لِذِكْرِي )

 فضائل تحقيق توحيد الألوهية وأثاره: 
1. أنه من أعظم الأسباب لتكفير السيئات والذنوب . 
كما جاء في صحيح مسلم عن أبي ذر رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم  ( يقول الله عز وجل: ومن لقيني بقراب الأرض خطيئة لا يشرك بي شيئا لقيته بمثلها مغفرة بقراب الأرض) 
2. هو السبب الأعظم لتفريج كربات الدنيا والآخرة ودفع عقوبتهما
3. يمنع الخلود في النار، إذا كان في القلب منه أدنى مثقال حبة خردل، فعن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه : أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (إذا دخل أهل الجنة الجنة، وأهل النار النار، يقول الله: من كان في قلبه مثقال حبة من خردل من إيمان فأخرجوه) 
4. أنه يحصل لصاحبه الهدى الكامل والأمن التام في الدنيا والآخرة. 
5. الموحد من أسعد الناس بشفاعة النبي كما روى البخاري في صحيحه من حديث أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : (أسعد الناس بشفاعتي يوم القيامة، من قال لا إله إلا الله، خالصا من قلبه، أو نفسه)
6. أن جميع الأعمال والأقوال الظاهرة والباطنة متوقفة في قبولها وفي كمالها.
7. أنه يحرر العبد من رق المخلوقين والتعلق بهم وخوفهم ورجائهم والعمل لأجلهم.
8. أنه الغاية من خلق الجن والإنس ، [وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالإِنسَ إِلاَّ لِيَعْبُدُونِ]9. أنه السبب الأعظم لنيل رضا الله وثوابه.
10. حصول الاهتداء الكامل، والأمن التام لأهله في الدنيا والآخرة . [الَّذِينَ آمَنُوا وَلَمْ يَلْبِسُوا إِيمَانَهُمْ بِظُلْمٍ أُوْلَئِكَ لَهُمْ الأَمْنُ وَهُمْ مُهْتَدُونَ]التوحيد الذي لايتم ايمان الشخص الا به هو توحيد الألوهية وتوحيد الألوهية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى