الشيخ ميثم التمار ويكيبيديا السيرة الذاتية

حقيقة وفاة الشيخ ميثم التمار

الشيخ ميثم التمار ويكيبيديا السيرة الذاتية
حقيقة وفاة الشيخ ميثم التمار

حقيقة وفاة الشيخ ميثم التمار

تداولت صفحات على منصة الفيسبوك خبر وفاة الشيخ القاريء ميثم التمار في مستشفى كربلاء, بالإضافة إلى إرسال استفسارات عن صحة خبر وفاته لصفحتنا أيضاً حول حقيقة وفاة الشيخ ميثم التمار… الحقيقة / الخبر كاذب وتم التأكد من أشخاص مقربين له قبل نصف ساعة ان صحته مستقره بإذن الله الحقيقة تحتاج للبحث والتأكد ،اللهم شافي كل مريض وعافيه وارفع الوباء عن الناس اجمعين.

قارئ القران مثيم التمار:
الكثير من كميه السائل حول وفاه الشيخ العراقي الشيعي قارئ القران مثيم التمار  وقد اشيع في اللحظات الاخيره بان هذا الشيخ العراقي مثيم التمار وافته المنيه اصابته بفيروس كورونا وسمي الشيخ مثيم التمار بهذا الاسم نسبة إلى ميثم التمار الذي صلبه عبيدالله بن زياد على جذع النخل بعد أن قطع يديه ورجليه بقي مصرّاً على التبليغ عن فضائل عليّ (ع) إلى أن قطع لسانه حتى قتل صبراً، واستشهد قبل استشهاد الامام الحسين (ع) بعشرة أيام، كان من الكوفة واسمه ميثم بن يحيى الكوفيّ!لدينا أصدقاء وأحبة في العراق وهذا العالم عرّفنا على الكثيرين منهم أكثر وأكثر، فالتعرّض للشعب العراقي وأهل الكوفة بصيغة الشمل يؤذيهم حتماً عدا عن كون الاتهام باطل وغير عادل! وهذا يعني ان حقيقة وفاة الشيخ ميثم التمار كذب.

دُعاءُ يَوْمِ الاربَعاء
للقارئ : الشيخ ميثم التمار
بِسْمِ اللهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ

[الحَمْدُ للهِ الَّذِي جَعَلَ اللَّيْلَ لِباساً، وَالنَّوْمَ سُباتاً، وَجَعَلَ النَّهارَ نُشُوراً، لَكَ الحَمْدُ أَنْ بَعَثْتَنِي مِنْ مَرْقَدِي، وَلَوْ شِئْتَ جَعَلْتَهُ سَرْمَداً، حَمْداً دائِماً لا يَنْقَطِعُ أَبَداً، وَلا يُحْصِي لَهُ الخَلائِقُ عَدَداً. اللَّهُمَّ لَكَ الحَمْدُ، أَنْ خَلَقْتَ فَسَوَّيْتَ، وَقَدَّرْتَ وَقَضَيْتَ، وَأَمَتَّ وَأَحْيَيْتَ، وَأَمْرَضْتَ وَشَفَيْتَ، وَعافَيْتَ وَأَبْلَيْتَ، وَعَلَىٰ العَرْشِ اسْتَوَيْتَ، وَعَلَىٰ المُلْكِ احْتَوَيْتَ. أَدْعُوكَ دُعاءَ مَنْ ضَعُفَتْ وَسِيلَتُهُ، وَانْقَطَعَتْ حِيلَتُهُ، وَاقْتَرَبَ أَجَلُهُ، وَتَدانَىٰ فِي الدُّنْيَا أَمَلُهُ، وَاشْتَدَّتْ إِلَىٰ رَحْمَتِكَ فاقَتُهُ، وَعَظُمَتْ لِتَفْرِيطِهِ حَسْرَتُهُ، وَكَثُرَتْ زَلَّتُهُ وَعَثْرَتُهُ، وَخَلُصَتْ لِوَجْهِكَ تَوْبَتُهُ، فَصَلِّ عَلَىٰ مُحَمَّدٍ خاتَمِ النَّبِيِّينَ، وَعَلَىٰ أَهْلِ بَيْتِهِ الطَّيِّبِينَ الطَّاهِرِينَ، وَارْزُقْنِي شَفاعَةَ مُحَمَّدٍ صَلَّىٰ الله عَلَيْهِ وَآلِهِ، وَلا تَحْرِمْنِي صُحْبَتَهُ، إِنَّكَ أَنْتَ أَرحَمُ الرَّاحِمِينَ. اللَّهُمَّ اقْضِ لِي فِي الأَرْبِعاءِ أَرْبَعاً: اجْعَلْ قُوَّتِي فِي طاعَتِكَ، وَنَشاطِي فِي عِبادَتِكَ، وَرَغْبَتِي فِي ثَوابِكَ، وَزُهْدِي فِيما يُوجِبُ لِي أَلِيمَ عِقابِكَ، إِنَّكَ لَطِيفٌ لِما تَشاءُ].

وختاما، فان حقيقة وفاة الشيخ ميثم التمار ليس لها اصل من الصحة.