منوعات عامة

علل الافراط والمبالغه في النعومه لا تتناسب مع الرجل

علل الافراط والمبالغه في النعومه لا تتناسب مع الرجل

 

علل الافراط والمبالغه في النعومه لا تتناسب مع الرجل، من حكمه الله في خلقه أن جعل الناس الزوجين الذكر والانثى يكمل بعضهما الآخر. وجعل لكل منهما خصائص وصفات تناسب تكوينه ومهمته.

وبالتالي فإن المسلم يعتز بشخصيته وحسن مظهره ورفعة وذوقه فلا يقع في التشبه المذموم.

اطرح سؤالك ونحن نجيب

 

شاهد أيضا: دل الحديث علي ان تشبه الرجال بالنساء، و تشبه النساء بالرجال من كبائر الذنوب بين وجه الدلاله

 

الإجابه الصحيحة :

إن الفطره التي خلقه الله عليها هي القوة والخشونة لتناسب المهام التي خلق من أجلها.

ما هو رأيك؟
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى