أسئلة واجابات

قدره الله وفضله على خلقه تشمل

قدره الله وفضله على خلقه تشمل

سنتعرف  في هذه المقالة على بعض مظاهر قدرة الله وفضله :

خلق الله للسماوات والأرض وما بينهما

إن الله جل قدره هو الوحيد  القادر على امتلاك السماوات والأرض أو التحكم بهذا الكون وتسيير أموره.  لأن الله سبحانه وتعالى هو من  خلق السماوات والأرض والشمس والقمر . وذلك لتحقيق المنافع  للمخلوقات سواء  الإنسانية أو الحيوانية، ومن المعلوم  أن  الله خلق الشمس والقمر في مدارات محددة ووفقاً لنظام دقيق  حتى يأتي  يوم القيامة، و الله  سبحانه وتعالى هو الذي رفع السماوات بغير أعمدة ومدَّ الأرض وجعل فيها من الأنهار، والبحار، والجبال، والمحيطات وجميع أنواع الخيرات و الثمار، وخلق الليل والنهار متعاقبان ، والكواكب، والنجوم، والأجرام السماوية.

قدره الله وفضله على خلقه تشمل
قدره الله وفضله على خلقه تشمل

قدرة الله على الخلق

إن وجود الله  _عز وجل _  يسبق وجود أيّ شيء في هذا الكون. ومن الأمور اتي يتم فهمها بديهياً أنه لا وجود لأي كائن حي أو جماد على هذه الأرض قبل وجود الله . فالله خالق هذا الكون بأكمله وخالق جميع الكائنات عليه الحية منها والغير حية. ولا توجد أي قوة تفوق قوة الله عز وجل وقدرته العظيمة،  وحكمه و تدبيره أو تسييره لجميع الكائنات على هذا الكون. وذلك  لأنّ وجود الله ليس له بداية أو نهاية وهذا ما يجعلنا نستشعر قدرة الله المطلقة.

قدرة_الله_في_خلق_الكون
قدرة_الله_في_خلق_الكون

 

خلق السماوات والأرض وما بينهما

إن الله جل قدره هو الوحيد  القادر على امتلاك السماوات والأرض أو التحكم بهذا الكون وتسيير أموره.  لأن الله سبحانه وتعالى هو من  خلق السماوات والأرض والشمس والقمر . وذلك لتحقيق المنافع  للمخلوقات سواء  الإنسانية أو الحيوانية، ومن المعلوم  أن  الله خلق الشمس والقمر في مدارات محددة ووفقاً لنظام دقيق  حتى يأتي  يوم القيامة، و الله هو الذي رفع السماوات بغير أعمدة ومدَّ الأرض وجعل فيها الأنهار، والبحار، والجبال، والمحيطات وجميع أنواع الثمار، وهو خالق الليل والنهار، والكواكب، والنجوم، والأجرام السماوية.

خلق الماء والهواء

خلق الله عز وجل  الهواء لتتمكن جميع الكائنات الحية من التنفس والمقدرة على العيش . وحتى  تعمل  الآلات المتحركة التي قام  الإنسان ب اختراعها . وذلك لأن حركة هذه الآلآت  وعملها يعتمد  بشكل أو بآخر على حركة الهواء الذي خلقه الله سبحانه وتعالى . فعلى سبيل المثال محرك الطائرة يتوقف في حال انعدمت حركة الرياح أو الهواء  واللذان من الأساس  يخضعان لإرادة الله عز وجل . كما أن الله سبحانه و تعالى خلق الماء ونظم دورته وذلك يبدأ من تبخر مياه البحار والأنهار ثم تكاثف بخار الماء  وتكون السحب في السماء . وذلك بهدف إفادة الإنسان وبث الحياة في الأرض وتسيير هذا الكون .

قدرة خلق الله
قدرة خلق الله

 

خلق الإنسان وباقي الأحياء

إن  خلق الإنسان بدأ من طين، فخلق الله عز وجل الإنسان  من التراب ثم وضع عليه من  الماء ليصبح طيناً،  ومن ثم يتحول هذا  الطين إلى اللون الأسود  والذي يطلق عليه (الحمأ المسنون)، وبعد ذلك تصلب الطين من غير وضع النار عليه فيتحول إلى صلصالاً، ثمّ ينفخ الله عز وجل من روحه فيه فيخلق الإنسان.  ومن الجدير بالذكر أن أول إنسان نفخ الله سبحانه وتعالى فيه الروح هو سيدنا آدم عليه السلام.

حل سؤال قدره الله وفضله على خلقه تشمل

الإجابة: تشمل جميع خلقه .

 

 

ما هو رأيك؟
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى