وما خَلَقْتُ الْجِنَّ والانس إلا لِيَعْبُدُونِ نوع التوحيد

وما خَلَقْتُ الْجِنَّ والانس إلا لِيَعْبُدُونِ نوع التوحيد

وما خَلَقْتُ الْجِنَّ والانس إلا لِيَعْبُدُونِ نوع التوحيد
وما خَلَقْتُ الْجِنَّ والانس إلا لِيَعْبُدُونِ نوع التوحيد

وما خَلَقْتُ الْجِنَّ والانس إلا لِيَعْبُدُونِ نوع التوحيد

الكثير من الطلبة والأشخاص يتسائلون بخصوص نوع التوحيد في هذه الآية وما خَلَقْتُ الْجِنَّ والانس إلا لِيَعْبُدُونِ نوع التوحيد ومن المعلوم بأن للتوحيد ثلاثة أنواع و وما خَلَقْتُ الْجِنَّ والانس إلا لِيَعْبُدُونِ نوع التوحيد هو توحيد الربوبية  وتوحيد الربوبية هي ان تؤمن بان الله وحده الرب و هو الخالق المالك اما توحيد الالوهية فهي ان تؤمن بان الله وحده لا شريك له و ان تخلص له سائر الاعمال. 


 
للتوحيد ثلاثة أقسام وهذا شرح مبسط لها:
توحيد الرّبوبيّة، توحيد الألوهيّة، وتوحيد الأسماء والصّفات
المسلم السني مؤمن ويُقر بهذه الثلاثة لله تعالى وحده.
الكافر يُّقر بتوحيد الرّبوبيّة فقط، فهو يُّدرك أن الله هو الخالق وهو مالك الكون، و هو المدبّر للأمر.
أهل البدع يُّقرون بتوحيد الرّبوبيّة، وتوحيد الألوهيّة، لكنّهم قد كذّبوا، وحرّفوا، وعطلّوا توحيد الأسماء والصفات.
توحيد الرّبوبيّة هو إفراد الله تعالى بالخلق والملك والتّدبير
توحيد الألوهية  هو إفراد الله تعالى بالعبادة 
توحيد الأسماء والصّفات هو الإيمان بما وصف الله به نفسه، أو وصفه به رسوله من الأسماء الحسنى والصّفات العلى على الوجه الّلائق به سبحانه من غير تكييف، ولا تمثيل، ولا تعطيل، ولا تشبيه.

التوحيد وأقسامه:
لغة:هو مصدر وحد يوحد توحيداً
اصطلاحاً: هو افراد الله بالعبادة
وقد قسم اهل العلم التوحيد الى ثلاثة اقسام ليسهل على الناس دراستها والدليل قوله تعالى (رَّبُّ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا فَاعْبُدْهُ وَاصْطَبِرْ لِعِبَادَتِهِ ۚ هَلْ تَعْلَمُ لَهُ سَمِيًّا )
أولاً:توحيد الربوبية هو افراد الله بأفعاله النازلة على العباد كالخلق والملك والتدبير  (قُلْ مَن يَرْزُقُكُم مِّنَ السَّمَاءِ وَالْأَرْضِ أَمَّن يَمْلِكُ السَّمْعَ وَالْأَبْصَارَ وَمَن يُخْرِجُ الْحَيَّ مِنَ الْمَيِّتِ وَيُخْرِجُ الْمَيِّتَ مِنَ الْحَيِّ وَمَن يُدَبِّرُ الْأَمْرَ ۚ فَسَيَقُولُونَ اللَّهُ ۚ فَقُلْ أَفَلَا تَتَّقُونَ )
ثانياً: توحيد الالوهية هو افراد الله بأفعال العباد الصاعدة إليه من العبادات كالصلاة والزكاة والدعاء (قُلْ إِنَّ صَلاتِي وَنُسُكِي وَمَحْيَايَ وَمَمَاتِي لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ * لا شَرِيكَ لَهُ وَبِذَلِكَ أُمِرْتُ وَأَنَا أَوَّلُ الْمُسْلِمِينَ )
ثالثاً: توحيد الاسماء والصفات هو اثبات ما أثبته الله لنفسه أو ما جاء به النبي صلى الله عليه وسلم من غير تكييف ولا تحريف ولا تمثيل ولا تعطيل ولا تشبيه(لَيْسَ كَمِثْلِهِ شَيْءٌ ۖ وَهُوَ السَّمِيعُ الْبَصِيرُ )وما خَلَقْتُ الْجِنَّ والانس إلا لِيَعْبُدُونِ نوع التوحيد هو توحيد الربوبية .

السؤال: وما خَلَقْتُ الْجِنَّ والانس إلا لِيَعْبُدُونِ نوع التوحيد

الاجابة: وما خَلَقْتُ الْجِنَّ والانس إلا لِيَعْبُدُونِ نوع التوحيد توحيد ألوهية
.