إسلامياتاسئلة علميةتعليممنوعاتمنوعات عامة

يزين الشيطان للمسلم قتل أخيه

يزين الشيطان للمسلم قتل أخيه

 

يزين الشيطان للمسلم قتل أخيه، قبل كل شيء نذكركم بالحديث الشريف عن أبو هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم: (لا يشيرُ أحدكم على أخيه بالسلاح، فإنه لا يدري لعل الشيطان ينزع في يده، فيقع في حفرة من النار) .

من الواضح أن رسولنا الكريم يحثنا للإبتعاد عن ما يُفضي إلى المحظور، بعبارة أخرى إن لم يكن المحظور محققًا، سواء كان ذلك في جدّ أو هزل.

وبالتالي يتضح لنا من كلام النبي صلى الله عليه وسلم: (لا يشيرُ أحدكم على أخيه بالسلاح).

أسلوب نفي ولكن بمعنى النهي وهو أبلغ من النهي. للتوضيح أي لا تجوز الإشارة على المسلم بالسلاح مطلقا.

 

من الجدير ذكره ما يفعله بعض العامة في العصر الحالي، فعلى سبيل المثال يأتي بسيارته مسرعا نحو شخص واقف أو جالس أو مضطجع يلعب معه.

وبالتالي يحركها بسرعة إذا قرب منه حتى لا يدهسه. ومع ذلك لا يدري لعل الشيطان ينزع في يده فلا يتحكم في السيارة، ونتيجة لذلك يقع في النار.

مثال على ذلك أيضا أن يغري كلبه به، كأن يكون عنده كلب ويأتي صديقه يزوره ، فيغري الكلب به، وبالتالي ينطلق الكلب فيؤذي صديقه، بعد ذلك لايتمكن صاحبه من فضه .

بالتأكيد أن حرمة دماء المسلمين عظيمة عند الله تعالى. هذا يعني أن التهاون بها أمر خطير جدا، وبالتالي فقد حذر الإسلام من أسباب الفتنة وإراقة الدم بين المسلمين.

وفي الختام إن جميع أسباب الهلاك ممنوع أن يعملها الإنسان، سواء أكان جادًّا أم هازلا، وبالله التوفيق.

 

 

يزين الشيطان للمسلم قتل أخيه لأسباب تافه مثل : عرض من أعراض الدنيا، المفاخرة بالأنساب.

 

اطرح سؤالك ونحن نجيب

شاهد أيضا: من أي أنواع الذنوب الإشارة بالسلاح على المسلمين؟

 

ما هو رأيك؟
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى