اسئلة دينية

هل العطر يفطر

هل العطر يفطر نرحب بكم جميعا في هذا الموقع للاجابة على استفساراتكم وأسئلتكم كما نبارك لكم من هذه المنصة بحلول شهر رمضان الفضيل وأعاده الله علينا وعليكم وعلى سائر المسلمين باليمن والبركات وتقبل الله أعمالنا وصيامنا وقيامنا ومن المعلوم بأن هذا الشهر الفضيل تكثر فيه المسائل الفقهية والاستفسارات وكثير منا يجهلها لأنها تتعلق فقط بهذا الشهر ويأتي كل عام وقد نكون نسيناها أو غير متيقنين من الفتوى الصحيحة والبعض الاخر يتحرج من طرح الأسئلة على من هم أفقه منه ولذلك يسرنا اليوم أن نقدم لكم الاجابات الصحيحة إن شاء الله واليوم سنجيبكم على سؤالكم هل العطر يفطر، ونرحب بكم جميعا في هذا الموقع للإجابة على استفساراتكم وأسئلتكم.

شاهد : بحث عن البيئة شامل وكامل للطلبة والجامعيين

هل العطر يفطر؟

هل رائحة العطور، أو الروائح  تفسد الصيام؟. الإجابــة :الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد: فلا حرج في شم العطور أثناء الصيام، ولا يفسد ذلك الصوم، إلا إن كان هذا العطر له جِرم ـ كالبخور ـ فلا يجوز استنشاقه، لأن ذلك يؤدي إلى دخول أجزاء منه إلى الجوف، وأما مجرد الرائحة فلا تفسد الصوم، قال الشيخ العثيمين ـ رحمه الله: وأما الطيب فكذلك جائز للصائم في أول النهار وفي آخره ـ سواء كان الطيب بخوراً، أو دهناً، أو غير ذلك ـ إلا أنه لا يجوز أن يستنشق البخور، لأن البخور له أجزاء محسوسة مشاهدة، إذا استنشق تصاعدت إلى داخل أنفه ثم إلى معدته، ولهذا، قال النبي صلى الله عليه وسلم للقيط بن صبرة ـ رضي الله عنه: بالغ في الاستنشاق إلا أن تكون صائماً. انتهى، وقال ـ أيضا: رائحة العطر لا تفطر حتى لو استنشق الإنسان هذا العطر، فإنه لا يفطر، لأنه لا يتصاعد إلى جسمه شيء سوى مجرد الرائحة.

تابع : دعاء يا من تحل به عقد المكاره مكتوب كامل

هل رائحة البخور تفطر الصائم

فلا بأس أن يتطيب به الإنسان ويطيب به ثوبه ويطيب به رأسه، ولكن لا يستنشقه، لأنه إذا استنشقه تصاعد إلى جوفه شيء من الدخان، والدخان ذو جرم فيكون مثل الماء، وقد قال الرسول عليه الصلاة والسلام للقيط: بالغ في الاستنشاق إلا أن تكون صائما. انتهى، وبه يتبين الضابط في استنشاق الروائح وأن ما كان منها ذا جرم لم يجز تعمد استنشاقه، لما يفضي إليه من دخول أجزاء منه إلى الجوف، والله تعالى أعلى وأعلم.

رائحة العطور مكروهة للصائم

أفتى بعض العلماء فتوى تختلف عن السابقة قليلا ولكنها تبقى مختلفة وهو بأن ﺳﺘﻌﻤﺎﻝ ﺍﻟبخور ﻭﺍﻟﻌﻄﻮﺭ  في شهر رمضان ﻣﻜﺮﻭﻩ ﻣﻦ ﻣﻜﺮﻭﻫﺎﺕ ﺍﻟﺼﻴﺎﻡ؛ وتفسيرهم لذلك بأن ﺍﻟﺤﻜﻤﺔ ﻣﻦ ﺍﻟﺼﻴﺎﻡ ﻛﺴﺮ ﺍﻟﺸﻬﻮﺍﺕ والابتعاد عن الملذات، ﻭﻗﻬﺮ ﺍﻟﻨﻔﻮﺱ ﺍﻷﻣﺎﺭﺓ ﺑﺎﻟﺴﻮﺀ، ﻭلأن ﺍﻟﻄﻴﺐ والعطر والبخور ﻳﺤﺮﻙ ﺍﻟﻨﻔﺲ، ﻭﻳﺜﻴﺮ ﺍﻟﺸﻬﻮﺓ، ﻳﻘﻮﻝ ﺍﻹﻣﺎﻡ ﺍﻟﺼﺎﻭﻱ ﻓﻲ ﺑﻠﻐﺔ ﺍﻟﺴﺎﻟﻚ: ‏«ﺇﻧﻤﺎ ﻛﺮﻩ ﺷﻢ ﺍﻟﻄﻴﺐﻭﺍﺳﺘﻌﻤﺎﻟﻪ ﻧﻬﺎﺭﺍً؛ ﻷﻧﻪ ﻣﻦ ﺟﻤﻠﺔ ﺷﻬﻮﺓ ﺍﻷﻧﻒ ﺍﻟﺬﻱ ﻳﻘﻮﻡ ﻣﻘﺎﻡ ﺍﻟﻔﻢ، ﻭﺃﻳﻀﺎً ﺍﻟﻄﻴﺐ ﻣﺤﺮﻙ ﻟﺸﻬﻮﺓ ﺍﻟﻔﺮﺝ‏»، ﻭلأن ﺍﻟﻨﺎﺱ اعتادت ﻓﻲ ﺯﻣﺎﻧﻨﺎ ﺍﺳﺘﻌﻤﺎﻝ ﺍﻟﺮﻭﺍﺋﺢ ﻭﺍﻟﻌﻄﻮﺭ ﺍﻟﺨﻔﻴﻔﺔ ﻟﺪﻓﻊ ﺭﺍﺋﺤﺔ ﺍﻟﻌﺮﻕ ﺃﻭ ﻏﻴﺮﻫﺎ بالذات في الصيف في البلدان الحارة، ﻭﻫﻲ ﻻ ﺗﺜﻴﺮ ﺷﻬﻮﺓ، ﻭﻻ ﺗﻬﻴّﺞ ﻏﺮﻳﺰﺓ، ﻭﻋﻤﻮﻡ ﺍﻷﺩﻟﺔ ﺍﻟﻮﺍﺭﺩﺓ ﻓﻲ ﺍﺳﺘﺤﺒﺎﺏ ﺍﻟﻄﻴﺐ ﻳﻘﻀﻲ ﺑﺠﻮﺍﺯﻫﺎ، ﻓﻼﺑﺪ ﺇﺫﻥ ﻣﻦ ﺍﻟﺘﻔﺮﻳﻖ ﺑﻴﻦ ﺍﻟﻌﻄﻮﺭ ﺍﻟﻘﻮﻳﺔ ﻭﺍﻟﺨﻔﻴﻔﺔ واستعمالها للحاجة فقط والابتعاد عن الشبهات.

فتوى عن هل العطر يفطر 

ما هو رأيك؟
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى