منوعات عامة

تقرير عن النظافة الشخصية

تقرير عن النظافة الشخصية

 

تقرير عن النظافة الشخصية تعتبر النظافة الشخصية من أهم السلوكيات الحسنة. التي تؤثر بشكل إيجابي على حياة الفرد و تعم بالفائدة على المجتمع، لذلك اعتنى الدين الإسلامي بالنظافة وشدد على الإلتزام بها، امتثالا لقول الله تعالى: (وَثِيَابَكَ فَطَهِّرْ). بالإضافة إلى قول رسولنا الكريم : ( الطهور شطر الإيمان ).

مفهوم النظافة الشخصية

 

النظافة الشخصية هي مجموعة من الممارسات والأعمال التي يقوم بها الإنسان ليحافظ على صحته العامة. حيث تعتبر  أساس الصحة فهي تقود إلى احترام الناس بعضهم بعضا وكذلك تعد مبعثا للحيوية والنشاط داخل الإنسان، نتيجة لذلك يجب الإهتمام بالنظافة الشخصية لأن حياء بعض الناس يقف حائلا أمام إخبار شخص ما من الإشمئزاز منه بسبب قلة نظافته.

قد يعجبك : دليل اختيار الغذاء اليومي الصحي

كيفية المحافظة على النظافة الشخصية

 

تستطيع الجراثيم والطفيليات أن تعيش في جسم الإنسان إذا توفرت لها الظروف المناسبة. وبالتالي تسبب العديد من الأمراض ، ومن الجدير ذكره أن هذه الأجسام الدقيقة تستطيع العيش على جلد الإنسان .وكذلك حول الفتحات الموجودة في جسم الإنسان. ولكن لا تجد هذه الجراثيم والطفيليات مكانا لها عند الأشخاص الذين يطبقون عادات صحية تخص نظافتهم الشخصية، وبالتالي سندرج عبر هذا التقرير بعض من العادات:

  • الاغتسال يوميا شيء محبب جدا وهو دعوة لتخلص الجسم من الجراثيم اليومية، ولكن في بعض الحالات من الممكن أن لا يتوفر الماء. فغسل الجسم ببقطعة قماش مبللة تفي بالغرض المطلوب وبشكل عام يجب الاغتسال 3 مرات في الأسبوع على الأقل.
النظافة الشخصية
تقرير عن النظافة الشخصية
  • تنظيف الأسنان عدة مرات، ولكن على الأقل مرة واحدة في اليوم. فمن المفضل غسل الأسنان بعد تناول كل طعام وذلك لأنه يقي الأسنان من التعرض للتسوس وأمراض اللثة، والأهم جدا هو تنظيفها قبل النوم.
تقرير عن النظافة الشخصية
تقرير عن النظافة الشخصية
  • غسل الشعر مرة واحدة في الأسبوع على الأقل باستخدام سائل تنظيف مناسب، وكذلك الإهتمام بارتداء الملابس النظيفة، ونخص بالذكر الملابس الداخلية، كما وننصح بنشر الملابس في أشعة الشمس لأنها تقتل الجراثيم.
النظافة
تقرير عن النظافة الشخصية
  • غسل الأيدي قبل الأكل وبعده يعتبر ضرورة ملحة، وكذلك بعد استخدام المرحاض.
تقرير عن النظافة الشخصية
تقرير عن النظافة الشخصية
  • تغطية الأنف والفم عند العطاس أو السعال، لمنع انتشار الرذاذ الخارج منهما، للحفاظ على عدم انتقال العدوى للناس .
رجل يمخط
تقرير عن النظافة الشخصية

نظرة الإسلام للنظافة

أكد الإسلام على الطهارة والاهتمام بالنظافة، وبذلك كانت شرطا لصحة أكبر العبادات وأكبر الفرائض ألا و هي الصلاة، حيث أمر الله نبينا محمد -صلى الله عليه وسلّم- بالمداومة على قول الله أكبر، وأتبع ذلك بالأمر بالتطهر، فقد قال تعالى : (وَرَبَّكَ فَكَبِّرْ*وَثِيَابَكَ فَطَهِّرْ).

دعا الإسلام المسلمين للعناية الشديدة بالطهارة والنظافة الشخصية عند الشروع للصلاة وفي مختلف الأحوال. والأهم من ذلك كله أن المسلم ينال بطهارته ونظافته محبة الله تعالى. وها ما تم تصريحه في قوله تعالى: ( إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ التَّوَّابِينَ وَيُحِبُّ الْمُتَطَهِّرِينَ)، كما قال تعالى: (وَاللَّهُ يُحِبُّ الْمُطَّهِّرِينَ).

يمكنك الإستفادة : اسأل ونحن نجيب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى